الرئيسية / عربية / مسؤول لبناني يعلن مفاجأة حول كارثة مرفأ بيروت

مسؤول لبناني يعلن مفاجأة حول كارثة مرفأ بيروت

أكد مدير عام الجمارك اللبنانية بدري ضاهر، اليوم الاربعاء، أنه طلب أكثر من مرة إزالة الحاويات التي كانت تحتوي مادة نترات الأمونيا في مرفأ بيروت والتي يعتقد أنها تسببت بالانفجار الضخم الذي وقع أمس الثلاثاء وأدى لسقوط عشرات الضحايا وآلاف المصابين وأحدث دماراً واسعاً.

وقال ضاهر: “وجهنا سابقا 6 كتب للقاضي بأن المواد الموجودة خطرة وتشكل خطرا على المرفأ وعلى الجميع وطلبنا اعادة تصديرها الا أن هذا الأمر لم يحصل”.

وأضاف: “نترك للخبراء المعنيين تحديد الأسباب”، حيث تواصل السلطات اللبنانية إجراء تحقيقات موسعة لمعرفة ملابسات الانفجار.

وتوعد رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، بمحاسبة كافة المسؤولين عن الكارثة التي حلت بالعاصمة اللبنانية بيروت بعد الانفجار الضم الذي وقع في مرفأ بيروت.

وقال دياب: إن “ما حصل لن يمر دون حساب، سيدفع المسؤولون عن الكارثة الثمن، هذا وعد للشهداء والجرحى والتزام وطني”، مشيراً إلى أن الانفجار كان بسبب مستودع خطير موجود منذ ستة أعوام.

وأضاف: “لن أستبق التحقيقات، فالوقت الآن هو للتعامل مع الكارثة، ولانتشال الشهداء ومعالجة الجرحى، وأعدكم أن هذه الكارثة لن تمر دون مسؤولية ومسؤولين عنها”.

وتابع: أنها “نكبة لا نستطيع تجاوزها إلا بعزيمة وإصرار على مواجهة هذا التحدي الخطير ونتائجه المدمرة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *