الرئيسية / صحة / ذاهبون الى كارثة وجاهزون لما هو أخطر

ذاهبون الى كارثة وجاهزون لما هو أخطر

أكد المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية كمال الشخرة، صباح اليوم الثلاثاء، أن الحالة الوبائية في فلسطين لغاية اللحظة مستقرة، غير أن انتشار فيروس كورونا واسع وأكبر.

وقال الشخرة هناك عدم اقبال من المواطنين على عدم اجراء الفحوصات، وهناك مصابين بالفيروس لا يحضرون لمراكز العلاج الصحي لتقييم حالتهم، والمرضى في ازدياد اكبر واكبر وهناك ازدياد بالمخالطة و90% من ناتج عن الاعراس والعزاءات وعدم الالتزام بالإجراءات الوقائية الصحية”.

ورجح الشخرة أن يزداد الوضع الوبائي أكثر وأكثر خلال الأيام المقبلة من حيث عدد الإصابات بالفيروس التاجي، مشيرا إلى أن الوضع الوبائي في قطاع غزة يؤكد وجود اصابات كثيرة ومنتشرة وهناك ازدياد جزئي في الحالات اليومية.وأضاف: “هذا ناتج عن وجود مصابين غير معروفين لدى وزارة الصحة ولكن الطواقم الطبية تقوم بعملها والاسبوع الجاري سيتم تقييم الوع الصحي في القطاع،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *